مفاهيم

التحفظ المحاسبي

التحفظ المحاسبي (Accounting conservatism) هو مجموعة من المبادئ التوجيهية لمسك الدفاتر التي تتطلب درجة عالية من التحقق قبل أن تتمكن الشركة من تقديم مطالبة قانونية لأي ربح. المفهوم العام هو مراعاة السيناريو الأسوأ للمستقبل المالي للشركة. وفيه يتم الاعتراف بـالمطلوبات غير المؤكدة بمجرد اكتشافها؛ وفي المقابل، لا يمكن تسجيل الإيرادات إلا عندما يتم تبادل النقد.

 

تصر مبادئ المحاسبة المقبولة عمومًا (Generally Accepted Accounting Principles) (GAAP) على عدد من الأعراف المحاسبية التي يتم اتباعها لضمان قيام الشركات بالإبلاغ عن بياناتها المالية بأكبر قدر ممكن من الدقة. يتطلب أحد هذه المبادئ، وهو التحفظ، من المحاسبين أن يتوخوا الحذر، ويختاروا الحلول التي تعكس بشكل أقل تفضيلًا في صافي الدخل أو النتيجة النهائية (bottom line) للشركة في حالات عدم اليقين.

ليس المقصود من التحفظ المحاسبي التلاعب بمبلغ الدولار أو توقيت إعداد التقارير المالية، وإنما طريقة محاسبية توفر التوجيه في حالات عدم اليقين والحاجة إلى التقدير أي في الحالات التي يكون فيها لدى المحاسب إمكانية التحيز.

يضع مبدأ الحيطة والحذر أو التحفظ المحاسبي القواعد عند الاختيار بين بديلين لإعداد التقارير المالية. إذا كان على المحاسب الاختيار بين حلين عند مواجهة تحدٍ محاسبي، فيجب عليه اختيار الحل الذي ينتج عنه أرقام أقل.

يظهر النهج الحذر الشركة في أسوأ السيناريوهات. يتم تسجيل الأصول والإيرادات عن قصد بالأرقام التي يحتمل أن تكون أقل مما يجب. من ناحية أخرى، فإن المطلوبات والمصروفات تسجل بأعلى مما يجب. إذا كان هناك شك حول تكبد خسارة، يتم تشجيع المحاسبين على تسجيلها وزيادة تأثيرها المحتمل؛ وفي المقابل، إذا كان هناك احتمال أن تحقق الشركة مكاسب، يُنصح بتجاهلها حتى تحدث بالفعل.

 

أمثلة على التحفظ المحاسبي

يمكن تطبيق التحفظ المحاسبي على تقييم المخزون، عند تحديد قيمة المخزون التي سيتم الإبلاغ عنها، يملي التحفظ أن تكون قيمة التكلفة التاريخية أو تكلفة الاستبدال أيهما أقل هي القيمة النقدية.

كما يستخدم هذا المبدأ تقديرات مثل “الذمم المدينة غير القابلة للتحصيل” (uncollectable account receivables) (AR) و”خسائر الإصابات” (casualty losses).

أيضًا إذا كانت الشركة تتوقع الفوز بدعوى قضائية، فلا يمكنها تسجيل الربح حتى تلبي جميع مبادئ إثبات الإيرادات. ومع ذلك، إذا كان من المتوقع أن تخسر دعوى قضائية، فيجب تسجيل تأثيرها الاقتصادي المتوقع في ملاحظات القوائم المالية، كما يجب الإفصاح عن الالتزامات المحتملة مثل مدفوعات حقوق الملكية أو الإيرادات غير المكتسبة.

 

تسجيل الإيرادات

يعتبر التحفظ المحاسبي أكثر صرامة فيما يتعلق بالإبلاغ عن الإيرادات حيث يتطلب أن يتم تسجيل الإيرادات في نفس الفترة التي تم فيها تكبد المصروفات ذات الصلة. كما يجب أن تكون جميع المعلومات في المعاملة قابلة للتحقق حتى يتم تسجيلها، إذا لم ينتج عن المعاملة تبادل نقدي أو مطالبات بأصل، فلا يمكن إثبات الإيرادات، يجب أن يكون المبلغ النقدي معروف حتى يتم الإبلاغ عنه.

 

مميزات التحفظ المحاسبي

إن الإبلاغ عن الأرباح بأقل مما يجب والخسائر بأعلى مما يجب تعني أن التحفظ المحاسبي سيبلغ دائمًا عن صافي دخل وفوائد مالية مستقبلية أقل. إن رسم صورة متشائمة عن البيانات المالية للشركة يأتي في الواقع بالعديد من الفوائد.

الأكثر وضوحا، أن التحفظ المحاسبي يشجع الإدارة على ممارسة عناية أكبر في قراراتها، وهذا يعني أيضًا أن هناك مجالًا أكبر للمفاجآت الإيجابية، بدلاً من الاضطرابات المخيبة للآمال، والتي تعد من العوامل الرئيسية لأسعار الأسهم. إن هذه القواعد تسهّل على المستثمرين مقارنة النتائج المالية بين الصناعات والفترات الزمنية المختلفة، مثلها مثل جميع المنهجيات القياسية.

 

عيوب التحفظ المحاسبي

على الجانب الآخر، غالبًا ما تكون قواعد مبادئ المحاسبة المقبولة عمومًا (GAAP)، مثل التحفظ المحاسبي، عُرضة للتفسير، وهذا يعني أن بعض الشركات ستجد دائمًا طرق للتلاعب بها لمصلحتها.

أحد المشاكل الأخرى في التحفظ المحاسبي هي احتمال ترحيل الإيرادات، فإذا كانت المعاملة لا تلبي متطلبات الإبلاغ، يجب الإبلاغ عنها في الفترة التالية، وهذا يؤدي إلى التقليل من قيمة الفترة الحالية، والمبالغة في قيمة الفترات القادمة؛ مما يجعل من الصعب على المنظمة تتبع عمليات الأعمال داخليًا.

 

أهم النقاط

  • التحفظ المحاسبي هو مبدأ يتطلب إعداد حسابات الشركة بحذر ودرجات عالية من التحقق.
  • يتم تسجيل جميع الخسائر المحتملة عند اكتشافها، بينما لا يمكن تسجيل المكاسب إلا عندما تتحقق بالكامل.
  • إذا كان للمحاسب حلان للاختيار من بينهما عند مواجهة تحدٍ محاسبي، فيجب تحديد الحل الذي ينتج عنه أرقام أقل.

 

 

المصدر: www.investopedia.com

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *