مفاهيم

فقط في الوقت المناسب

فقط في الوقت المناسب (Just-in-Time) (JIT) هي استراتيجية إدارة توفق بين طلبات المواد الخام من الموردين مباشرة مع جداول الإنتاج. تستخدم الشركات هذه الاستراتيجية لزيادة الكفاءة وتقليل الفاقد من خلال استلام البضائع التي تحتاجها لعملية الإنتاج فقط مما يقلل من تكاليف المخزون. وتتطلب هذه الاستراتيجية من المنتجين توقع الطلب بدقة.

يتناقض نظام مخزون “فقط في الوقت المناسب” (JIT) مع استراتيجية “فقط في حالة” (Just in case) (JIS) التي يحتفظ فيها المنتجون بمخزون كافٍ لاستيعاب أقصى طلب ممكن في السوق.

 

أحد الأمثلة على نظام مخزون “فقط في الوقت المناسب” هو مُصنّع السيارات الذي يعمل بمستويات مخزون منخفضة، ولكنه يعتمد على سلسلة توريده في تسليم قطع الغيار المطلوبة لبناء السيارات حسب الحاجة. بناء على ذلك، يطلب مُصنّع السيارات قطع الغيار المطلوبة لتجميع السيارات بعد تلقي الطلب فقط.

لن تنجح استراتيجيات التصنيع باستخدام نظام “فقط في الوقت المناسب” إلا إذا كانت الشركة تمتلك خط إنتاج مستقر، وعمالة احترافية عالية الجودة، وماكينات مصانع خالية من الأعطال والأخطاء، وموردين موثوقين.

 

ملحوظة مهمة: أنظمة إنتاج “فقط في الوقت المناسب” تقلل تكاليف الإنتاج؛ لأن المصنعين غير مضطرين لدفع تكاليف تخزين المخزون، ولا يتبقى لديهم مخزون غير مرغوب فيه إذا تم إلغاء الطلب أو عدم تلبيته.

 

مميزات نظام  “فقط في الوقت المناسب” (JIT)

إن أنظمة مخزون “فقط في الوقت المناسب” لها مميزات عديدة تميزها عن النماذج التقليدية، فعمليات الإنتاج فيه قصيرة؛ مما يعني أن المُصنّعين يمكنهم الانتقال من منتج إلى التالي بسرعة. علاوة على ذلك، تقلل هذه الطريقة من التكاليف؛ عن طريق تقليل الاحتياج للمستودعات. كما أن الشركات تنفق أموالًا أقل على المواد الخام؛ لأنها تشتري الموارد التي تحتاجها لتلبية الطلبات المؤكدة فقط لا أكثر.

 

عيوب نظام ” فقط في الوقت المناسب” (JIT)

تتضمن عيوب أنظمة مخزون “فقط في الوقت المناسب” الاضطرابات المحتملة في سلسلة التوريد، فلو تعرض مورد المواد الخام لمشكلة ولم يستطع تسليم البضائع في الوقت المحدد، قد يعطّل هذا عملية الإنتاج بأكملها. كما أن الطلب المفاجئ غير المتوقع على البضائع قد يؤخر تسليم المنتجات المنتهية إلى العملاء.

 

مثال على نظام “فقط في الوقت المناسب”

إن شركة تويوتا موتور للسيارات مشهورة بنظام مخزونها الذي يطبق استراتيجية “فقط في الوقت المناسب” (JIT) حيث تطلب قطع الغيار عند تلقي طلبات سيارات جديدة فقط، ورغم أن الشركة بدأت بتطبيق هذه الاستراتيجية في السبعينات، إلا أنها استغرقت 15 عامًا حتى استطاعت اتقانها.

لسوء الحظ، كاد نظام مخزون “فقط في الوقت المناسب” أن يتسبب في انهيار الشركة في فبراير 1997م بعد أن تسبب حريق لدى مورد قطع الغيار الياباني “إيسين” (Aisin) في عدم تمكنه من إنتاج صمامات P الخاصة بسيارات تويوتا، ونظرًا لكون “إيسين” هو المورد الوحيد لتلك الصمامات، تسببت فترة الإغلاق التي استمرت لأسابيع في توقف عملية إنتاج تويوتا لعدة أيام. أحدث هذا تأثير مضاعف حيث اضطر موردو قطع غيار تويوتا الآخرين إلى إغلاق أعمالهم مؤقتًا؛ لأن شركة السيارات لم تحتج لقطع الغيار الخاصة بهم خلال تلك الفترة الزمنية. من ثم، كلّف الحريق شركة تويوتا خسائر في الإيرادات بلغت 160 مليار ين.

 

أهم النقاط

  • نظام مخزون “فقط في الوقت المناسب” (JIT) هو استراتيجية إدارة تقلل المخزون وتزيد الكفاءة.
  • يُطلق على نظام تصنيع “فقط ي الوقت المناسب” (TIP) اسم “نظام إنتاج تويوتا” (Toyota Production System) (TPS) أيضًا لأن شركة السيارات تويوتا تبنت هذا النظام في السبعينات.
  • يعتمد نجاح عملية إنتاج “فقط في الوقت المناسب” على الإنتاج المستقر، والعمالة الحرفية عالية الجودة، وعدم تعطل الماكينات، والموردين الموثوقين.

 

 

المصدر: www.investopedia.com

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *