مفاهيم

معدل الإنتاجية

إن معدل الإنتاجية (Throughput) هي كمية المنتجات أو الخدمات التي تستطيع الشركة إنتاجها وتسليمها إلى العميل في فترة زمنية معينة. يُستخدم مُصطلح معدل الإنتاجية عادةً في سياق معدل إنتاج الشركة أو سرعة معالجة شيء ما.

إن الشركات ذات مستويات الإنتاجية المرتفعة تستطيع الاستحواذ على حصص سوقية من أقرانها ذوي معدل الإنتاجية الأقل، حيث أن معدل الإنتاجية المرتفع مؤشر على أن الشركة تستطيع إنتاج المنتج أو الخدمة بكفاءة أعلى من منافسيها.

تُسمى الإنتاجية باسم “معدل التدفق” (flow rate) أيضًا. ويهدف مديري الأعمال على زيادة الإنتاجية الموجهة للمستخدمين النهائيين لأقصى حد ممكن، من خلال التخلص من عوامل عدم الكفاءة، والسماح بتدفق المدخلات والمخرجات بطريقة نموذجية، تستطيع الشركة تعظيم إيراداتها.

يرتبط مستوى سعة الإنتاج في الشركة ارتباطًا وثيقًا في معدل الإنتاجية، وتستطيع الإدارة تقديم العديد من الافتراضات حول السعة أو القدرة. إذا افترضت الشركة أن الإنتاج سيعمل بشكل مستمر بدون أي مقاطعات، ستستخدم الإدارة السعة النظرية، ولكن مستوى السعة النظري مستحيل الوصول إليه. لا يوجد عملية إنتاج تستطيع الإنتاج بأقصى إنتاجية للأبد، لأن الآلات تحتاج إلى إصلاح وصيانة، ويحتاج الموظفون لأخذ إجازات. من ثمّ، الحل المنطقي هو أن تستخدم الشركات السعة العملية، التي يضع في اعتباره إصلاحات الآلات وأوقات الانتظار والإجازات.

تعتمد إنتاجية الشركة أيضًا على مدى جودة إدارة الشركة لسلسلة توريدها، وهي التفاعل بين الشركة ومورديها، وإذا لم تكن التوريدات أو اللوازم متاحة كمُدخلات للإنتاج لأي سبب من الأسباب، سيؤثر هذا سلبًا على معدل الإنتاجية.

 

مثال:

تصنع شركة “س للدراجات” دراجات هوائية، وتطبق الشركة إجراءات لصيانة المعدات المُستخدمة في تصنيع الدراجات، وتخطط سعة إنتاجها بناء على جدول صيانة الآلات وخطط الموظفين.

يجب على الشركة “س” أن تتواصل أيضًا مع موردي هياكل الدراجات المعدنية والمقاعد، وتلزمهم بتسليم قطع الغيار عند احتياج الشركة لها في عملية الإنتاج. إذا لم تصل قطع الغيار عندما تحتاجها الشركة، ستنخفض إنتاجيتها.

بعد ذلك، بدأت الشركة في بناء أكثر من نوع من الدرجات، وبدأت إنتاج دراجات الجبال ودراجات الطُرق باستخدام عملية إنتاج مشترك، حيث يستخدم كلا نوعيّ الدراجات نفس نوع الهيكل والمقاعد. ولكن الإنتاج ينفصل بعد ذلك لأن كل نوع دراجة يستخدم إطارات وكوابح مختلفة ونظام تعليق مختلفة. يصعّب هذا إدارة عملية الإنتاج لأن الشركة يجب أن تضع في تدرس جيدًا سعة الإنتاج وسلاسل التوريد في كل من عمليات الإنتاج المنفصلة والمشتركة.

 

المصدر:

https://www.investopedia.com/terms/t/throughput.asp