مفاهيم

الإدارة بالأهداف

إن الإدارة بالأهداف Management by Objectives (MBO) هي نموذج إدارة استراتيجي يهدف إلى تحسين أداء المنظمة عن طريق تحديد الأهداف المتفق عليها بين الإدارة والموظفين بوضوح. ووفقًا لهذه النظرية، تؤدي مشاركة الموظفين في وضع الأهداف وتخطيط العمل إلى تشجيعهم وتحفيزهم على المشاركة، وزيادة التزامهم تجاه الشركة، كما يحسّن التواصل بين الإدارة والموظفين، ويؤدي إلى التوفيق بين أهداف جميع أجزاء المنظومة.

رغم كل ما سبق، يوجد نقطة ضعف متكررة في MBO، وهي تأكيدها غير الضروري على وضع أهداف لتحقيق أهداف أخرى، بدلاً من العمل على وضع خطة منهجية لتحقيق تلك الأهداف. يجادل المنتقدون لـ MBO بأن وضع أهداف معينة، مثل أهداف الإنتاج، يدفع الموظفين إلى تحقيق تلك الأهداف بأي شكل ممكن، بما في ذلك الطرق المختصرة والتلاعب، مما ينتج عنه ضعف جودة المنتج.

الممارسة العملية للإدارة بالأهداف (MBO)

تحدد الإدارة بالأهداف خمس خطوات يجب على المنظمات استخدامها لتطبيق تلك التقنية الإدارية عمليًا.

الخطوة الأولى: هي إما تحديد أو تنقيح الأهداف التنظيمية للشركة بأكملها، ويجب أن يكون هذا المنظور العام مشتقًا من مهمة الشركة ورؤيتها.

الخطوة الثانية: هي شرح الأهداف التنظيمية للموظفين، واستخدام الاختصار (SMART) (أي أهداف: محددة، قابلة للقياس، مقبولة، واقعية، محددة بوقت معين) للتعبير عن هذا المفهوم.

الخطوة الثالثة: هي تشجيع الموظفين على المشاركة في وضع الأهداف الفردية. بعد مشاركة الأهداف التنظيمية مع الموظفين، من أعلى الدرجات إلى أدناها، يجب تشجيع الموظفين على المساعدة في وضع أهدافهم الخاصة التي تساعدهم على تحقيق الأهداف التنظيمية الأكبر. هذا يمنح الموظفين حافزًا أكبر لأنهم يشعرون بالتمكين أكثر.

الخطوة الرابعة: هي التقدم الذي يحققه الموظفون. إن العنصر المحوري للأهداف الموضوعة في الخطوة الثانية هي أن تكون قابلة للقياس، حتى يتمكن الموظفون والمديرون من تحديد مستوى تحقيقهم للأهداف الموضوعة.

الخطوة الخامسة: هي تقييم تقدم الموظفين ومكافأتهم، وتتضمن تلك الخطوة تقديم تقييم صادق لكل موظف حول ما تم تحقيقه وما لم يتم تحقيقه.

مميزات وعيوب الإدارة بالأهداف (MBO)

إن للإدارة بالأهداف مميزات وعيوب عديدة تؤثر على نجاح الشركة. تشمل المزايا كل من فخر الموظفين بعملهم على أهداف يعلمون أن بإمكانهم تحقيقها، كما توفق بين طبيعة الموظفين وبين نقاط قوتهم ومهاراتهم وتجاربهم التعليمية. تؤدي MBO أيضًا إلى زيادة التواصل بين الإدارة والموظفين، كما أن تحديد أهداف مُصممة خصيصًا يمنح الموظفين شعورًا بالأهمية، ويزيد ولائهم للشركة، وأخيرًا.. تستطيع الإدارة وضع أهداف تؤدي إلى نجاح الشركة ككل.

رغم المزايا المتعددة لـ MBO، إلا أن إن لها بعض العيوب والقيود أيضا، منها أن MBO تركز على الأهداف، والأهداف الثانوية، وبالتالي تتجاهل أجزاء أخرى في الشركة، مثل ثقافة السلوك، وأخلاقيات العمل الصحية، ومجالات المشاركة والمساهمة، كما تضع MBO ضغطا متزايدًا على الموظفين لتحقيق الأهداف في إطار زمني محدد، بالإضافة إلى اعتماد الإدارة على MBO فقط في إدارة جميع المسئوليات الإدارية، مما قد يسبب مشكلات في المجالات التي لا تقع ضمن نطاق الإدارة بالأهداف.

المصدر:

https://www.investopedia.com/terms/m/management-by-objectives.asp