مفاهيم

أخلاقيات العمل

أخلاقيات العمل (Business Ethics) هي دراسة سياسات وممارسات الأعمال المناسبة فيما يتعلق بالموضوعات الخلافية أو المثيرة للجدل كحوكمة الشركات، والتداول من الداخل، والرشوة، والتمييز، والمسؤولية الاجتماعية للشركات، والمسؤوليات الائتمانية. غالبًا ما يوجه القانون أخلاقيات العمل لكن في بعض الأحيان توفر أخلاقيات العمل بذاتها مبدأ توجيهيًا أساسيًا يمكن للشركات اختيار إتباعه للحصول على موافقة العامة أو الجمهور.

 

تضمن أخلاقيات العمل وجود مستوى معين من الثقة بين المستهلكين ومختلف أشكال المشاركين في السوق مع الشركات. على سبيل المثال، يجب على مدير المحفظة الاستثمارية منح محافظ المستثمرين الفرديين الصغار نفس الاهتمام الذي يمنحه لمحافظ أفراد العائلة. هذه الأنواع من الممارسات تضمن حصول العامة على معاملة عادلة.

بدأ مفهوم أخلاقيات العمل في الستينات بعد أن أصبحت الشركات أكثر وعيًا باتساع نطاق مجتمع المستهلكين المهتمين بالبيئة، والقضايا الاجتماعية، ومسؤولية الشركات. وقد كان التركيز المتزايد على ما يُسمى بالقضايا الاجتماعية من السمات المميزة لهذا العقد. ومنذ تلك الفترة الزمنية تطور مفهوم أخلاقيات العمل.

وتجدر الإشارة إلى إن أخلاقيات العمل تتجاوز مجرد مدونة أخلاقية لما هو صائب وما هو خاطئ؛  فهي تحاول التوفيق بين ما يجب على الشركات فعله قانونًا مقابل الاحتفاظ بميزة تنافسية تتفوق بها على الشركات الأخرى. وتعرض الشركات أخلاقيات العمل بعدة طرق. والهدف من هذه الأخلاقيات هو ضمان مستوى معين من الثقة بين المستهلكين والشركات، وضمان تلقي العامة لمعاملة منصفة وعادلة.

 

أمثلة على أخلاقيات العمل

فيما يلي مثالين على أخلاقيات العمل في مكان العمل حيث تحاول الشركات موازنة التسويق والمسؤولية الاجتماعية:

تبيع شركة س حبوب الإفطار من المكونات الطبيعية تمامًا. ويريد قسم التسويق استخدام المكونات الطبيعية كميزة لتسويق المنتج ولكن يجب أن يخفف القسم من حماسه تجاه المنتج مقابل القوانين التي تحكم ممارسات التصنيف. وتروج بعض إعلانات المنافسين للحبوب الغنية بالألياف، والتي لديها القدرة على تقليل خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان.  وفي المقابل تريد شركة الحبوب المعنية س الحصول على المزيد من حصتها في السوق لكن في ذات الوقت قسم التسويق لا يمكنه عرض مقابل صحي مشكوك فيه على عبوات الحبوب دون التعرض لخطر التقاضي والغرامات على الرغم من أن المنافسين الذين لديهم حصص أكبر في السوق يستخدمون ممارسات وضع العلامات المشبوهة إلا أن هذا لا يعني أن على كل مصنع أن ينخرط في هذا السلوك غير الأخلاقي.

مثال آخر: فكر في مسألة “الرقابة على الجودة” في شركة تُصنّع مكونات إلكترونية لخوادم الكمبيوتر. يجب شحن تلك المكونات في الوقت المحدد وإلا سيفقد المُصنّع عقدًا مربحًا. يكتشف قسم الرقابة على الجودة عيبًا محتملاً يتطلب إجراء فحص لكل مُكوّن في الشُحنة. ولسوء الحظ، قد تستغرق الفحوصات وقتًا أطول من اللازم، وقد يؤدي هذا إلى تفويت الوقت المحدد لإرسال الشحنة، وهو ما سيؤخر بدوره وصول المُنتَج إلى العميل. يستطيع قسم الرقابة على الجودة شحن المكونات على أمل ألا تكون معيبة جميعها، أو تأخير الشحنة واختبار كل شيء. فإن كانت المكونات معيبة؛ فإن الشركة التي تشتري المكونات قد تواجه رد فعل سلبي هائل من المستهلكين، وهو ما قد يدفع المستهلك للبحث عن مورّد أفضل.

 

اعتبارات خاصة

عندما يتعلق الأمر بمنع السلوك غير الأخلاقي وإصلاح آثاره الجانبية السلبية غالبًا ما تتطلع الشركات إلى المدراء والموظفين للإبلاغ عن أي حوادث يلاحظونها أو يعيشونها.  ومع ذلك، فإن العوائق داخل ثقافة الشركة نفسها (مثل الخوف من الانتقام بسبب الإبلاغ عن سوء السلوك) يمكن أن تمنع حدوث ذلك.

نشرت الدراسة الإستقصائية العالمية لأخلاقيات الأعمال لعام ٢٠١٩ من مبادرة الأخلاقيات والامتثال (ECI) على أكثر من ١٨٠٠٠ موظف في ١٨ دولة حول أنواع مختلفة من سوء السلوك الذي لاحظوه في مكان العمل. قال ٣٠٪ من الموظفين الذين شملهم الاستطلاع أنهم قد لاحظوا سوء سلوك، فيما قال ٢١٪ أنهم قد لاحظوا سلوكًا سيصنفونه على أنه بيئة مسيئة أو تخويفية أو تخلق بيئة عمل معادية. وقال ٦٥٪؜ من الموظفين أنهم قد أبلغوا عن سوء السلوك الذي لاحظوه، وعندما سئلوا عما إن كانوا قد تعرضوا للانتقام بسبب إبلاغهم أجاب ٢٤٪ منهم بنعم.

في الواقع، يعد الخوف من الانتقام أحد الأسباب الرئيسية التي يشير إليها الموظفين لعدم الإبلاغ عن السلوك غير الأخلاقي في مكان العمل.  وتقول مبادرة الأخلاقيات والامتثال (ECI) إن على الشركات أن تعمل على تحسين ثقافة الشركة من خلال تعزيز فكرة أن الإبلاغ عن سوء سلوك مشتبه فيه يصب في فائدة الشركة، إلى جانب الاعتراف بشجاعة الموظف، ومكافأته على ابلاغه.

 

أهم النقاط

  • تشير أخلاقيات العمل إلى تنفيذ سياسات وممارسات العمل المناسبة فيما يتعلق بالموضوعات المثيرة للجدل.
  • بعض القضايا التي تثار في مناقشة الأخلاقيات تشمل حوكمة الشركات، والتداول من الداخل، والرشوة، والتمييز، والمسؤولية الاجتماعية، والمسؤوليات الائتمانية.
  • يحدد القانون عادةً نمط أخلاقيات العمل حيث يوفر مبدأ توجيهيًا أساسيًا يمكن للشركات اختيار اتباعه للحصول على موافقة العامة.

 

 

المصدر: www.investopedia.com

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *