مفاهيم

خطة التسويق

 

خطة التسويق (Marketing Plan) هي وثيقة للجزء التشغيلي من الأعمال لمحاولة الوصول والإعلان لطرق جديدة في السوق والوصول أيضا للسوق المستهدف. تجمع خطة التسويق جميع الحملات التي سيتم تنفيذها على مدار فترة زمنية مع معلومات إضافية حول كيفية قياسها ومراقبتها. ويكون التفاعل بين خطة التسويق مع العمليات التشغيلية الأخرى بعدة طرق ، بما في ذلك:

  • توفير أبحاث السوق لدعم قرارات التسعير والمنتجات أو الخدمات الجديدة المراد إنزالها للسوق.
  • تكييف الرسائل الرئيسية حسب التركيبة السكانية والمناطق الجغرافية المختلفة.
  • اختيار المنصات للترويج للمنتج أو الخدمات – الرقمية والإذاعية والإنترنت والمجلات التجارية ومزيج من تلك المنصات لكل حملة.
  • إعداد مقاييس النجاح والجداول الزمنية للإبلاغ عن النتائج.

 

وتعتمد خطة التسويق على استراتيجية التسويق الشاملة للشركة.

وغالبا ما تستخدم الخطط التسويقية وإستراتيجيات التسويق بالتبادل. وذلك لأن خطة التسويق يجب ألا تكون موجودة بدون الاستراتيجية الشاملة كإطار عمل في المنشأة. في بعض الحالات، قد يتم دمج الاستراتيجية والخطة في وثيقة واحدة خاصة في الشركات الصغيرة التي قد تدير حملة تسويقية واحدة أو اثنتين فقط في السنة. ومع ذلك، فإن الخطة تحدد أنشطة التسويق على أساس شهري أو ربع سنوي أو سنوي. وتحدد استراتيجية التسويق القيمة المقترحة للشركة بشكل عام.

 

وضع خطة التسويق:

تأخذ خطة التسويق في الاعتبار القيمة المقترحة للعمل التجاري وتضع الجدول الزمني لفترة معينة. وغالبًا ما تكون أبحاث السوق هي أساس تحديد الجمهور المستهدف والقنوات التي سوف يتم استخدامها، على سبيل المثال، الراديو ووسائل التواصل الاجتماعي، والإعلانات عبر الإنترنت، والإعلانات التلفزيونية. ويجب أن تركز الخطة على إنشاء وتوقيت ووضع حملات محددة وكيفية قياس النتائج من تلك الحملات.

 

تنفيذ خطة التسويق

يمكن تعديل خطة التسويق في أي وقت بناءً على النتائج. وإذا كان أداء الإعلانات الرقمية أفضل مما كان متوقعًا، على سبيل المثال ، يمكن تعديل ميزانية الحملة لتمويل الجهات ذات الأداء الأفضل داخل الحملة أو يمكن للشركة بدء ميزانية جديدة. ويتمثل التحدي الذي يواجه قادة التسويق في ضمان أن كل منصة تُعطى الوقت الكافي لإظهار النتائج التي تساعد في اتخاذ القرارات. وتظهر نتائج التسويق الرقمي في وقت سريع، في حين تتطلب الإعلانات التلفزيونية وقت أطول وتحليل أعمق للوصول إلى نتائج مفيدة. وفي نموذج المزيج التسويقي التقليدي، ستندرج خطة التسويق ضمن فئة “الترويج” ، وهي واحدة من أربعة برامج (فور بيز) Ps، وهو مصطلح صاغه نيل بوردن لوصف المزيج التسويقي للمنتج والسعر والترويج والمكان.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *